الداخلة تايمز

مخدر يتعاطاه مقاتلو “داعش”و تحذير من انتشاره عبر العالم

مخدر يتعاطاه مقاتلو “داعش”و تحذير من انتشاره عبر العالم

الداخلة تايمز : وكالات
كشف علماء من الولايات المتحدة الأمريكية، في دراسة صدرت يوم أمس الأربعاء، أن عقارا منشطا مرتبطا بتعاطي المخدرات في الشرق الأوسط أنه إحدى وسائل جمع الأموال للمسلحين الإسلاميين ومحفز لهم، وهو أكثر خطورة مما كان يعتقد سابق.
وأضاف العلماء، أن المنشط المعروف باسم “فينيثيلين” وباسمه التجاري “الكبتاجون” هو عبارة عن “أمفيتامين” معزز ويتضمن مركبات كيميائية فريدة تتيح له إحداث تأثير نفسي قوي أسرع بكثير من “الأمفيتامين” وحده.
ويعتبر الكبتاجون أو فينيثايلين، أحد أنواع المنشطات، وهو من مشتقات مادة الأمفيتامين، وهذه مادة كيميائية منشطة، ترفع من المزاج وتقلل من الحاجة إلى النوم، وكذلك تقلل الشهية للأكل.
وذكر الباحثون أن تطوير عقار للحد من آثار هذا المنشط على الناس ممكن بعد أن ظهرت مؤشرات إيجابية من تجاربهم على الفئران في المختبرات.
وأضاف الباحثون وهم من معهد سكريبس للأبحاث في الولايات المتحدة والذين نشروا نتائج بحثهم في دورية (نيتشر) أن تركيبة “الكبتاجون” الفريدة وطريقه عمله ربما تفسر سبب الإقبال على تعاطيه.
وحذر العلماء، من أن انتشار هذا المنشط بين متعاطي المخدرات، قد يتجاوز الشرق الأوسط، لينتشر فيما بعد إلى جميع أنحاء العالم.
ويقدر الخبراء أن نحو 40 في المائة من متعاطي المخدرات الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و 22 عاما في السعودية يدمنون الفينثيلين.
وتفيد تقارير بأن إنتاج المخدر وأنواع مزيفة منه وتهريبه أمر في غاية السهولة بالإضافة لكونه مصدر لجمع الأموال بالنسبة للجماعات المتشددة في سوريا والعراق .
وقال كيم جاندا أحد كبار الباحثين في فريق سكريبس خلال ندوة صحفية أن اهتمامه بـ “الكبتاجون” جاء نتيجة اعتباره “منشطا معززا للأداء لمقاتلي داعش، ومصدرا لرفع الروح المعنوية بالأدوية”.




أضف تعليقك
    تعليقات الزوار