الداخلة تايمز

ضربة قوية للمنتخب الوطني قبل لقاء الكوت ديفوار

ضربة قوية للمنتخب الوطني قبل لقاء الكوت ديفوار

الداخلة تايمز : متابعة 
باتت حظوظ اللاعب الدولي المغربي، المهدي بنعطية، في المشاركة في المقابلة المصيرية التي ستجمع المنتخب المغربي  بمنتخب ساحل العاج يوم 11 نونبر الجاري، ضئيلة رغم كونه ضمن اللائحة الرسمية التي نادى عليها المدرب هيرفي رونار لهذه المواجهة.
ووفق ما أوردته جريدة “توتو سبور” الإيطالية، في عددها ليوم الأحد، فإن مدة غياب الدولي المغربي عن الميادين لن تكون قصيرة، وقد لا يعود للتباري إلا بحلول سنة 2018، أي بعد عطلة  رأس السنة الميلادية.
 
وتحدثت الصحيفة الرياضية الواسعة الانتشار في إيطاليا، عن”فترة تعافي أطول بكثير مما كان يُعتقد في البداية”.
وكان اللاعب المغربي قد أصيب، في المقابلة التي جمعت فريقه، مع فريق سبورتينغ لشبونة بملعب جوفنتوس ستاديوم بتاريخ 18 أكتوبر الماضي.
وإذا ماتأكد غياب المهدي بنعطية عن مباراة الكوت ديفوار، ستكون ضربة موجعة، لأسود الأطلس” وستربك حسابات الناخب الوطني هيرفي رونار، الذي يعتمد بشكل كبير على العميد في خط الدفاع للحد من خطورة مهاجمي فيلة ساحل العاج




أضف تعليقك
    تعليقات الزوار