وزارة الخارجية ترد على وزيرها السابق بسبب تدخله في الشأن الجزائري


الداخلة تايمز 

اصدرت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج بلاغا غاضبا نددت من خلاله تصريحات رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب صلاح المزوار بشأن الأوضاع الداخلية بالجزائر.

وقالت الخارجية إن حكومة صاحب الجلالة تستنكر هذا التصريح اللامسؤول وغير المتزن، وأن صفته كرئيس لاتحد العام لمقاولات المغرب لا تخول له الادلاء بتصريحات من هذا القبيل، مضيفة بأن الحكومة المغربية قد نأت بنفسها، منذ بداية الحراك الجزائري، من اعطاء أي موقف قد يفهم منه تدخلا في الشؤون الداخلية للجزائر.

وكان صلاح الدين مزوار قد صرح أمس في مراكش خلال حضوره أشغال النسخة 12 من مؤتمر السياسة العالمي بأن الجزائر لن تعود إلى الوراء، لذلك يجب على السلطة العسكرية قبول مشاركتها السلطة وان حل الإشكالية الجزائرية هو دفع السلطة إلى قبول تشارك السلطة”. وزاد قائلاً: “سيكون عليها أن تتشارك السلطة مع أولئك الذين قادت ضدهم حرباً داخلية خلال عشر سنوات، أي المحتجين، لأنهم يشكلون إحدى القوى القليلة المنظمة المتبقية في الجزائر، لأن جميع التنظيمات السياسية التقليدية يرفضها المجتمع الذي يوجد اليوم في الشارع”.  




مواضيع قد تعجبك